ï؟½ï؟½ ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ ï؟½ï؟½ï؟½ ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½

مرحبا بالضيف ( دخول | التسجيل )

 
Reply to this topicStart new topic
> أنواع انقطاع الحديث عند المحدثين
عبد القادر أبو أ...
المشاركة Jul 14 2016, 20:58
رابط المشاركة #1


عضو متميز
*****

المجموعة: الأعضاء
المشاركات: 343
التسجيل: 11-February 11
رقم العضوية: 30,822




أنواع انقطاع الحديث عند المحدثين



بسم الله الرحمن الرحيم، إن الحمد لله نحمده ونستعينه ونستغفره، ونعوذ بالله من شرور أنفسنا وسيئات أعمالنا، من يهده الله فلا مضل له ومن يضلل فلا هادي له، ونشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له وأن محمدا عبده ورسوله، أما بعد:

إن من عِلل ضَعف الحديث التي أولى لها العلماء بالغ الاهتمام الانقطاع في أسانيد الحديث، لكثرة هاته العلة في أسانيد الأحاديث الضعيفة.

فانقطاع الأسانيد ينقسم إلى أربعة أنواع:

النوع الأول: التعليق (المعلق).- وهو سقوط راو أو أكثر بشرط التتابع من أول الإسناد، وأول الإسناد يكون عند المصنف. فمثلا البخاري رحمه الله عن مالك عن الزهري عن أنس عن رسول الله –صلى الله عليه وسلم-، فهذا الإسناد مُعَلق لسقوط راويان من أول الإسناد بين البخاري ومالك.

النوع الثاني: الانقطاع.- وهو سقوط راو أو أكثر من الإسناد بشرط عدم التتابع. مثال: الشافعي عن مالك عن ابن عباس عن رسول الله، فهذا الحديث مُنقطع لسقوط راو واحد بين مالك وابن عباس.

والفرق بين المنقطع والمعلق في موضع السَّقط، فالمعلق خاص بأول الإسناد وأما المنقطع فهو يكون في أثناء الإسناد.

النوع الثالث: الإعضال.- وهو سقوط راويان أو أكثر أثناء الإسناد بشرط التتابع. مثال: البخاري عن الحميدي عن ابن عباس عن رسول الله، فبين الحميدي وابن عباس ثلاثة رواة أو راويان على الأقل.

النوع الرابع: الإرسال.- وهو إضافة التابعي الحديثَ إلى النبي –صلى الله عليه وسلم-، ومحل الانقطاع فيه سقوط الصحابي من الإسناد.

فهاته الانقطاعات في الإسناد قد تجبر وتُقوّى إذا عضّدتها أسانيد أخرى لنفس الحديث ترقى به إلى درجة الحسن لغيره، والحسن لغيره ذهب جماهير المحدثين إلى قيام الاحتجاج به في الشرع.

وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين.

Go to the top of the page
 
Quote Post

Reply to this topicStart new topic
1 عدد القراء الآن لهذا الموضوع (1 الزوار 0 المتخفين)
0 الأعضاء: