ï؟½ï؟½ ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ ï؟½ï؟½ï؟½ ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½

مرحبا بالضيف ( دخول | التسجيل )

 
Reply to this topicStart new topic
> حوار مع شوقي وطوقان
محمد أبو أنس1
المشاركة Oct 13 2013, 22:18
رابط المشاركة #1


عضو متميز
*****

المجموعة: الأعضاء
المشاركات: 506
التسجيل: 13-April 10
رقم العضوية: 11,276




هذه الأبيات أبتغي بها التوسط في نظرتنا للمعلم بين ما قاله أحمد شوقي وإبراهيم طوقان.


[size="6"]
قد قال أحمدُ في المدرس قولةً ******** أضحتْ غلوا ومدحا ليس يُحتَمَلُ

أمسى القيامُ لمن يُعَلمُ مِدحةً ؟؟ ******** إعجب, فمَدْحٌ بَدَا للغي مشتمِلُ

و رد طوقان في المقابل شاكيا ******** يبكي مصيراً لنا كالنار تشتعلُ

أستاذنا نكتةً في الشعر صَورَهُ ******** طوقانُ في نظمه كالجيش يقتَتِلُ

بل قُلْ كجيش بميدان الوغى قلقاً ******** يلقى العدى بدمٍ للموت ينفعلُ

النقعُ مرتفعٌ والشمسُ قَد حُجِبتْ ******** والعينُ شاحبةٌ والرأسُ تَنْفَصِلُ

نشرُ المـعارف صَعْبٌ غيرَ أن له ********* بالله أجــراً وعزاً كاد يكتملُ

نَشْرُ العلوم بصدق فخرُ كل أبي ******** الحوتُ- دوما- له يَدْعُو ويبتهلُ

تعليمُنا فيه شَوْكٌ قد يُشَاكُ بِهِ ******** من غيرِ شوكٍ فلا ورْدٌ ولا عَسَلٌ

أجر المدرس زادٌ لا نفاد له ******** يوم الجزاء غدا والناس قد سُئِلوا

إن الدنانيــــر حق لا نشك به ******** كي ما نصيرَ لقومنا نتسولُ

طوقان لا تبتئس إن الذي قلته ******** في سور مدرسة كالفأس أو مِعْوَلُ

إني أرى-صاحبي- قوما ذوي عددٍ ******** عادواالذي سال علما بعدما جهلوا

فهْوَ الذي–فاعتبر-إن جاء في نكتةٍ ******** تحكي بدار العدى بُخْلا هُوَ البطلُ

حتى القوافي ببحر الظلم قد أمعنتْ ******** في ظلمه فكأنه مُتَسَولُ

قومٌ نسُوا من على أنقاضه بٌنيتْ ******** أطوار تاريخ قومِ لا يتزلزل

يُهجى الذي رسم الحروف في دفترٍ ******** كم ليلة هجر الكرى ويجدوِلُ

من ذاالذي عبثَ الطبشور في جيبهِ ******** مِن إثره شكَتِ الآذانُ والمقلُ

من ذا الذي أبكت براعمُنا قلبَهُ ******** كُفوا أيا قومنا ولا تتقولوا

إن المدرس ظِل قد تفيأه ******** رغم النكير ,الورى يوما فتأملوا

حي المدرسَ صدقا لا قيامَ له ******** فالرأس منه غدا بالشيب يشتعلُ

همسا أقولُ أيا مدرس فاستمع ******** ما عند ذاك ولا المفتشِ تعملُ

إن الذي جرأ التنكيت كن فطنا ******** نملٌ صغيرٌ فبه القرية تُقتَلُ
فاعمل لنيل الرضى ممن خلق السما ******** فالعز كنزٌ بأرض الجد لا يُبذَلُ

عذرا أشوقي وإبراهيمُ إن نظََمَتْ ******** أبياتَ شِعـرٍ يدي و لا أتأهــل

محمد أبو أنس1
[/size]
Go to the top of the page
 
Quote Post

Reply to this topicStart new topic
1 عدد القراء الآن لهذا الموضوع (1 الزوار 0 المتخفين)
0 الأعضاء: